لجنة القدس بالتشريعي تدعو للنفير يوم الثامن من ذي الحجة والرباط في ساحات الأقصى والدفاع عنه

  • July 17, 2021, 7:07 am

بسم الله الرحمن الرحيم 


الحمد الله والصلاة والسلام على رسول الله وآله وصحبه ومن والاه وبعد 
فيقول الله تعالى: "لأنتم أشد رهبة في صدورهم من الله ذلك بأنهم قوم لا يفقهون"
ما زال الاحتلال الصهيوني وقطعان المغتصبين الصهاينة يمارسون غطرستهم بحق أهلنا المقدسيين والمرابطين والمرابطات في المسجد الأقصى المبارك الذين يقومون بالذود والدفاع عنه وعن حاضنته مدينة القدس ،، وما زالت دعوات هؤلاء المغتصبين الصهاينة التي ينعقون بها بين الحين والآخر لتدنيس قدسية المسجد الأقصى وحرمته تتواصل ..
وتأتي دعواتهم للحشد يوم الثامن من شهر ذي الحجة الموافق18/7 في ذكرى ما يسمى" خراب الهيكل" المزعوم في يوم التاسع من شهر آب العبري تتصدر المشهد هذه الأيام .. 
وإننا في لجنة القدس والأقصى بالمجلس التشريعي وإزاء هذه الغطرسة الصهيونية المتواصلة لنؤكد على التالي:
أولا: ندعو مقاومتنا وأهلنا في القدس والضفة والداخل المحتل وغزة للنفير العام يوم الثامن من شهر ذي الحجة، والحشد والرباط في ساحات الأقصى والدفاع عنه بكل الوسائل .
ثانيا: نحمل الاحتلال الصهيوني عواقب استفزازه للمسلمين قاطبة، وستكون القدس ودرتها الأقصى دوما شوكة في حلوقهم حتى ننتزعهم من أرضنا وقدسنا.
ثالثا: ندعو البرلمانات الإسلامية والعربية والدولية لتقف وقفة جادة في نصرة شعبنا الفلسطيني وقضاياه العادلة وفي مقدمتها تحرير الأرض والمقدسات.
رابعا: ندعو أحرار العالم في كل مكان لإعلان يوم الأحد الثامن من شهر ذي الحجة يوما للنفير العام نصرة للقدس والأقصى، ولتشهد كل الساحات أن المسلمين وأحرار العالم لم ولن يفرطوا بالقدس والأقصى.
خامسا: سيثبت أحرار القدس والعرب والمسلمون والعالم أنهم أصحاب الكلمة العليا في القدس والأقصى، وكما أفشلوا محاولات الاحتلال في فرض أمر واقع على بوابات الأقصى ومصلى باب الرحمة ومسيرة الأعلام الهزلية سيزلزلون كيان المحتل من جديد ويسطرون أعظم الملاحم في الدفاع عن القدس والأقصى في خطوات ثابتة نحو تحرير الأرض والمقدسات.
"ويقولون متى هو قل عسى أن يكون قريبا"


وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين
لجنة القدس والأقصى
المجلس التشريعي الفلسطيني

أخبار وفعاليات حديثة